ندد المرصد المغربي لمناهضة التطبيع بـ"الجريمة التطبيعية الجديدة" في مراكش التي استضافت بطولة دولية للجودو بمشاركة عشرة مصارعين إسرائيليين.
واحتضنت مراكش المغربية منافسة الجائزة الكبرى لمراكش للجودو نهاية الأسبوع الماضي.

وقال المرصد في بيان "بالمقارنة بالرفض التاريخي والحازم بماليزيا لدخول صهاينة للمشاركة في بطولة العالم للسباحة قبل أسابيع، يبدو أن المغرب أصبح جنة تطبيعية للصهاينة في المجال الرياضي بشكل مكثف".
المصدر لبجزيرة