إفطار رمضاني لفناني ابداع في قاعة بعلبك كفرياسيف

 تقرير : نادرة شحادة سكرتيرة جمعية ابداع 

بأجواء رمضانية مميزة مفعمة بالبهجة والفرح والسرور ، وانطلاقاً من دور جمعية ابداع في التواصل الدائم مع فنانيها في مختلف مناسباتها وفعالياتها ,  اقامت مساء الأثنين 27/5/2019  ,  إفطاراً  رمضانياً جماعياً  تقليدياً كما جرت العادة في كل عام  في قاعة بعلبك كفرياسيف جمع فناني ابداع وزوجاتهم وأزواجهن بحضور رئيس مجلس كفرياسيف المحلي المحامي شادي شويري .

افتتح هذا الإفطار الأستاذ عبد الخالق أسدي عضو الهيئة الإدارية في الجمعية , مرحباً بالحضور شاكراً حضورهم وتمنى للجميع إفطاراً شهياً وسهرة ممتعة قائلاً : نحن نجتمع اليوم على مائدة واحدة لأننا اسرة واحدة وكل واحد منا يكمّل الآخر , وهذا الأمر ينمّي  ويقوي فينا روح المحبة والتواصل والتآخي الأمر الذي نسعى اليه دائماً  .

ثم تحدث رئيس  المجلس المحلي المحامي شادي شويري معبراً عن إعجابه الشديد بجمعية إبداع وفعالياتها ونشاطاتها على كافة المستويات الفني ,الأدبي والإجتماعي الأمر الذي يرفع من مستوى الجمعية عالياً ويجب أن يأخذ الفن حقه ودوره الكامل في مجتمعنا قائلاً : نحن كمجلس محلي  نقدر جهودكم ومساعيكم الفذة عالياً وعلى استعداد تام لدعم نشاطاتكم مادياً ومعنوياً كون هذه الجمعية منارة للفن ولأدب في مجتمعنا العربي .

كما تحدث أيضاً الأستاذ جورج توما رئيس الجمعية وحيّى الجميع بكلمة ترحيبية قائلاً : أحييكم فرداً فرداً وأشكر حضوركم , وما لقاؤنا اليوم على هذه المائدة  الكريمة إلّا لتعزيز العلاقات الطيبة بيننا وبناء جسر متين من التواصل وتقريب الفنانين من بعضهم البعض على أساس المحبة والتعاون الإخاء . وندعو الجميع للالتفاف والمشاركة الدائمة في فعاليات ونشاطات الجمعية على كافة المستويات من أجل إنجاح ورفع مستوى الجمعية أكثر وأكثر .

وكان من بين الحضور ايضاً الإعلامي نايف خوري الذي اثنى على الفنانين ونشاطهم الفني اللا محدود وحثّهم على متابعة المشوار بكل جد ونشاط لأن الفن رسالة مقدسة وثمينة وتعكس حضارتنا الى أبعد الحدود . وشكر جمعية ابداع على هذه الدعوة .

كما كانت هناك مداخلة  للفنان إيليا بعيني المدير الفني للجمعية الذي  عبّر عن سعادته بهذا الإفطار المبارك وشكر الفنانين على حضورهم , وطلب منهم أن يكثّفوا نشاطهم الفني أكثر واكثر لأن راية الفن يجب أن تلوح دائماً في الأفق ,  وأن يزوروا المعارض في ابداع وخارجها من أجل كسب المعرفة  والخبرة الفنية أكثر .

أخيراً توجه الأستاذ جورج توما بالشكر الجزيل لإدارة قاعة ليالي بعلبك للسيد أمجد توما وجميع العاملين في القاعة على حسن الإستقبال والضيافة الكريمة .