علن رئيس الوزراء الفرنسي، إدوارد فيليب، اليوم الثلاثاء، إلغاء منافسات الموسم الجاري للدوري المحلي (2020/2019)، ضمن سلسلة من الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا.

وقال فيليب، خلال كلمة أمام البرلمان الفرنسي: "الأحداث الرياضية الكبيرة لا يمكن إقامتها قبل سبتمبر (أيلول) المقبل".

وأضاف: "الموسم الكروي (2020/2019) لا يمكن استكماله".

وكانت بطولة الدوري الفرنسي قد توقفت، منذ منتصف مارس/آذار الماضي، بسبب تفشي الوباء.

ويُتوقع أن تُعقد اجتماعات خلال الشهر المقبل، لتحديد كيفية حسم صاحب اللقب في فرنسا، 
والمقاعد الأوروبية والهابطين.

ويعتبر الدوري الهولندي الأول في أوروبا، الذي يتعرض للإلغاء بسبب فيروس كورونا، 

وذلك عقب تمديد الحكومة فترة الحظر، حتى مطلع ستبمبر/أيلول المقبل.