فرنسا.. حالات غرق بسبب موجة الحر الشديدة
وكالات
حذر وزير الداخلية الفرنسي من أن موجة الحر الشديدة التي تشهدها البلاد، أدت إلى ارتفاع حالات الغرق بنسبة 30 في المئة هذا الشهر، مقارنة بشهر يونيو الماضي.

وربط وزير الداخلية كريستوف كاستاني 60 حالة غرق وقعت حتى الآن هذا الشهر في فرنسا، بشكل غير مباشر مع درجات الحرارة المرتفعة.

وأوضح كاستاني أن الكثير من الأشخاص الذين غرقوا كانوا في مسطحات مائية غير خاضعة للحراسة، وذلك خلال محاولتهم مواجهة درجات الحرارة المرتفعة، لافتا إلى أن بعض الضحايا يتعرضون لصدمة حرارية عندما يقفزون من الهواء الساخن إلى الماء البارد.

وسجلت خدمات الطوارئ الفرنسية ارتفاعا كبيرا في المكالمات، الخميس، عندما وصلت درجة الحرارة فيباريس إلى أعلى معدل لها، بوصولها إلى 42.6 درجة مئوية، وفق ما ذكرت "الأسوشيتد برس".

 يشار إلى أنه يتم تسجيل درجات حرارة مرتفعة قياسية في جميع أنحاء أوروبا، فيما تترنح القارة تحت وطأة ثاني موجة شديدة هذا الصيف.

وكانت دائرة الأرصاد الجوية الوطنية في ألمانيا، قد أعلنت تسجيل رقم قياسي وطني جديد لدرجات الحرارة المرتفعة للمرة الثالثة خلال يوم واحد.

وأشارت هيئة الأرصاد الجوية إلى أن درجة الحرارة بلغت 42.6 درجة مئوية في بلدة لينغن شمالي ألمانيا، بعد ظهر الخميس.