لقاء مع كاتب|
بدعوة من مكتبة كفرياسيف العامّة، التقيتُ اليوم والأديب يعقوب حجازي، بطلاب صفوف الثوالث والرّوابع من مدرسة "البستان" الإبتدائية،
استهلّت مديرة المكتبة السيّدة هيلانة 
فرنسيس اللقاء حيث عرّفت الطلاب على نظام المكتبة وعن كيفية استعارة الكتب والاستفادة منها. 

حدّثتُ الطلّاب عن انطلاقتي الأدبية التي أضاءت وأزهرت من على منصّة مدرستهم، مدرستي "البستان"، وعن كتاباتي الأولى، خربشاتي غير المنشورة، حاجتي إلى التّعبير عن نفسي بالكتابة والرّسمِ،
وصولًا إلى إصدار كتابي الأول "عشرون"، الذي أصدرته في سنّ العشرين. 
ألقيتُ على مسامعهم قصّة اخترتها للكاتب كوبي يمادا "ماذا يمكن أن تفعل بفكرة؟" ، فيها إلهام للطالب، حثّ على التمسّك بفكرة قد يراها البعض غريبة، الاصرار على تحقيقها رغم الصّعاب والآراء المحيطة، فكلّ ما حولنا اليوم بدأ بفكرة!
ختم اللقاء الأديب يعقوب حجازي، بقصة مميّزة من تأليفه بعنوان "حكاية مجد"، تعالج قضيّة الفقدان بعيون الأطفال وتبرز أيضًا معالم مدينة عكّا التاريخّية العريقة. 

دنيا كمال مجذوب