وصلنا لـ 8 مليارات إنسان.. والأرض لم تعد تحتمل سكانها، فما الحل؟
وكالات 
يوجد اليوم على كوكب الأرض حوالي 7.7 مليار إنسان، وهو رقم يعد «مرعباً» بالنظر إلى أنه منذ قرن واحد كان هذا الرقم 1.9 مليار. وعلى الرغم من أن التعداد السكاني استقر في مناطق عديدة، مثل أوروبا وأمريكا الشمالية، تُظهر الأرقام العالمية التي أصدرتها الأمم المتحدة معدلاً منذراً بالخطر، حوالي 100 مليون نسمة كل 14 شهراً. ما يعني أنه قبل حلول عام 2050 سيصل التعداد السكاني لـ 9.7 مليار، وسيستمر في الزيادة ليصل إلى 10.9 مليار قبل حلول 2100.

الحد من أعداد الجنس البشري
بين الحض والمنع: نجح الرئيس التنزاني جون ماغوفولي، في العام الماضي، في لفت الأنظار لما فعله عندما تمكن في خطاب واحد من أن يضرب بكل «القضايا الليبرالية» على الكوكب عرض الحائط. إذ طالب الزعيم التنزاني في خطابه أمام حشد من الجمهور بألا يستمعوا لنصائح الأجانب التي تتعلق بتحديد النسل، لأنها نصائح تحركها «دوافع شريرة» . ولم يكتف بذلك، بل اتهم النساء اللاتي يستخدمن موانع الحمل «بالكسل»، فمن واجبهن أن ينجبن عدداً كبيراً من الأطفال.

يقول  موقع عربي بوست نقلاً عن صحيفة The Guardian البريطانية، إن هذه التصريحات كانت مقلقة بشتى المقاييس، إذ تشير إلى فشل عميق وكارثي محتمل للغرب في الترويج لأحد التدابير التي تعتمد عليها صحة كوكبنا المستقبلية، وهو الحد من أعداد جنسنا البشري. ويقول النشطاء إنه حتى تتحقق هذه المهمة الأساسية، فأي إجراء من المفترض به مواجهة الاحتباس الحراري ستمحوه احتياجات الطاقة للمليارات المتزايدة التي تُضاف للتعداد السكاني.