يوم تطوعي ثقافي في يافا لاكثر من 100 طالب وطالبة 

نشاط تطوعي دوري لاكثر من 100 طالب وطالبة التابعة  لجمعية الثقافة العربية   الذين حصلوا على منحة دراسية على اسم روضة بشارة عطا الله ،

حيث شمل هذا اليوم أعمالا تطوعيّة من مؤسسات عربيّة يافيّة: منها : ، 

معهد "قرار" للموسيقى والفنون والرابطة لرعاية شؤون عرب يافا,  ومسرح السريا ,وجمعية عروس البحر . حركة الشبيبة اليافيّة

وقاموا الطلاب بجولات في يافا بارشاد الباحث سامي أبو شحادة والناشط رامي صايغ، تناولت تاريخ يافا وواقعها السياسي اليوم.

والثرات الفلسطيني والمباني الثرية المتبقية  

يُذكر أن منحة روضة بشارة عطا الله ، هي منحة سنويّة   250 طالبا وطالبة جامعيّين،

وقالت منسقة مشروع المنح الدراسية في جمعية الثقافة العربية لبنى توما تعقيبًا على يوم التطوع: "نجح 
طلّاب جمعيّة الثّقافة العربيّة في هذا اليوم في أن يساهموا في تعريب الحيّز العام لمدينة يافا الّتي تواجه 
محاولات سلب وطمس وتهويد. هذا اللّقاء بين الطلاب ومدينة يافا هو لقاء قيّم، استطاع أن ينمّي عند الطلّاب 
الشّعور بالإنجاز والانخراط في القضايا السّياسية الوطنية والهموم اليوميّة لمجتمعنا"، وأضافت "كما كانت 
فكرة أعمال التطوع في خمس مؤسسات عربيّة يافيّة تجسيدًا لرؤية جمعية الثقافة العربية في التعاون بين 
المؤسسات، وتعزيزًا للعمل الأهلي المشترك".

 

 

الصور من ربيع عيد مركز عمل اعلامي في الجمعية